السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

نحيطكم علما أن صندوق المحادثه يخضع لقوانين المنتدى الحاليه

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    :: محارب جديد ::
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    16

    Post غض البصر (فوائده-اضرار عدم غض البصر-وسائل تساعد على غض البصر)

    بسم الرحمن الرحيم
    قال تعالى(قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم)

    لقد قررت طرح هذا الموضوع لما يعاني منه الشباب هذه الايام من تبرج البنات عسى ان يساعدهم على الصبر وجهاد النفس ونسأل الله ان يهدينا الى صالح الاعمال.

    ينقسم هذا الموضوع الى ثلاثة اقسام:
    1) فوائد غض البصر
    2)اضرار عدم غض البصر
    3)وسائل تساعد على غض البصر

    اولا: فوائد غض البصر

    الفوائد العشرة لمن غض بصره (لامام: ابن القيم):

    1) امتثال لأمر الله الذي هو غاية سعادة العبد في معاشه ومعاده ، وليس للعبد في دنياه وآخرته أنفع من امتثال أوامر ربه تبارك وتعالى ، وما سعد من سعد في الدنيا والآخرة إلا بامتثال أوامره ، وما شقي من شقي في الدنيا والآخرة إلا بتضييع أوامره .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    2) يمنع من وصول أثر السهم المسموم الذي لعل فيه هلاكه إلى قلبه .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    3) أنه يورث القلب أنسا بالله وجمعية على الله ، فإن إطلاق البصر يفرق القلب ويشتته ، ويبعده من الله ، وليس على العبد شيء أضر من إطلاق البصر فإنه يوقع الوحشة بين العبد وبين ربه .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    4) يقوي القلب ويفرحه ، كما أن إطلاق البصر يضعفه ويحزنه .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    5) أنه يكسب القلب نورا كما أن إطلاقه يكسبه ظلمة ، ولهذا ذكر الله آية النور عقيب الأمر بغض البصر ، فقال : ( قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ) ، ثم قال اثر ذلك : ( الله نور السماوات والأرض ، مثل نوره كمشكاة فيها مصباح ) ، أي مثل نوره في قلب عبده المؤمن الذي امتثل أوامره واجتنب نواهيه ، وإذا استنار القلب أقبلت وفود الخيرات إليه من كل جانب ، كما أنه إذا أظلم أقبلت سحائب البلاء والشر عليه من كل مكان ، فما شئت من بدعة وضلالة واتباع هوى ، واجتناب هدى ، وإعراض عن أسباب السعادة واشتغال بأسباب الشقاوة ، فإن ذلك إنما يكشفه له النور الذي في القلب ، فإذا فقد ذلك النور بقي صاحبه كالأعمى الذي يجوس في حنادس الظلام .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    6) أنه يورث الفراسة الصادقة التي يميز بها بين المحق والمبطل ، والصادق والكاذب ، وكان شاه بن شجاع الكرماني يقول : من عمر ظاهره باتباع السنة وباطنه بدوام المراقبة ، وغض بصره عن المحارم ، وكف نفسه عن الشهوات ، واعتاد أكل الحلال لم تخطئ له فراسة ؛ وكان شجاع هذا لا تخطئ له فراسة .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    7) أنه يورث القلب ثباتا وشجاعة وقوة ، ويجمع الله له بين سلطان البصيرة والحجة وسلطان القدرة والقور ، كما في الأثر : " الذي يخالف هواه يفر الشيطان من ظله " ، وضد هذا تجده في المتبع هواه من ذل النفس ووضاعتها ومهانتها وخستها وحقارتها ، وما جعل الله سبحانه فيمن عصاه ، كما قال الحسن : " إنهم وإن طقطقت بهم البغال وهملجت بهم البراذين ، فإن ذل المعصية لا يفارق رقابهم ، أبى الله إلا أن يذل من عصاه " ، وقد جعل الله سبحانه العز قرين طاعته والذل قرين معصيته ، فقال تعالى : ( ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ) ، وقال تعالى : ( ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين ) ، والإيمان قول وعمل ، ظاهر وباطن ، وقال تعالى : ( من كان يريد العزة فلله العزة جميعا ، إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه ) ، أي من كان يريد العزة فليطلبها بطاعة الله وذكره من الكلم الطيب والعمل الصالح ، وفي دعاء القنوت : " إنه لا يذل من واليت ولا يعز من عاديت " ، ومن أطاع الله فقد والاه فيما أطاعه، وله من العز سب طاعته ، ومن عصاه فقد عاداه فيما عصاه فيه ، وعليه من الذل بحسب معصيته .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    8) أنه يسد على الشيطان مدخله من القلب ، فإنه يدخل مع النظرة وينفذ معها إلى القلب أسرع من نفوذ الهواء في المكان الخالي ، فيمثل له صورة المنظور غليه ويزينها ، ويجعلها صنما يعكف عليه القلب ، ثم يعده ويمنيه ويوقد على القلب نار الشهوة ، ويلقي عليه حطب المعاصي التي لم يكن يتوصل إليها بدون تلك الصورة ، فيصير القلب في اللهب ، فمن ذلك تلد الأنفاس التي يجد فيها وهج النار ، وتلك الزفرات والحرقات ، فإن القلب قد أحاطت به النيران من كل جانب ، فهو وسطها كالشاة في وسط التنور ، ولهذا كانت عقوبة أصحاب الشهوات بالصور المحرمة : أن جعل لهم في البرزخ تنوراُ من نار ، وأودعت أرواحهم فيه إلى حشر أجسادهم ، أراها الله نبيه -صلى الله عليه وسلم- في المنام في الحديث المتفق على صحته .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    9) أنه يفرغ القلب للتفكر في مصالحه والاشتغال بها ، وإطلاق البصر يشتت عليه ذلك ويحول بينه وبينها فتنفرط عليه أموره ويقع في اتباع هواه وفي الغفلة عن ذكر ربه ، قال تعالى : ( ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطا ) ، وإطلاق النظر يوجب هذه الأمور الثلاثة بحسبه .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    10) أن بين العين والقلب منفذا أو طريقا يوجب اشتغال أحدهما بما يشغل به الآخر ، يصلح بصلاحه ويفسد بفساده ، فإذا فسد القلب فسد النظر ، وإذا فسد النظر فسد القلب ، وكذلك في جانب الصلاح ، فإذا خربت العين وفسدت خرب القلب وفسد ، وصار كالمزبلة التي هي محل النجاسات والقاذورات والأوساخ ، فلا يصلح لسكنى معرفة الله ومحبته والإنابة إليه ، والأنس به ، والسرور بقربه ، وإنما يسكن فيه أضداد ذلك .
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    ثانيا: اضرار عدم غض البصر


    1- ظهور رائحة كريهة في القدمين والإبطين عند زيادة دوران هذه الهرمونات في الدم مدة طويلة، رائحة لا يكاد يخطئها أحد عند ملاحظتها مرة واحدة وأن الغالبية من الناس تعرف هذه الرائحة أو تعرفت عليها في فترة من حياتها والتي تكثر بين العزاب الذكور وكذلك في الإناث ولكن بصورة أقل.وكذلك فان رائحة الفم تصبح منفرة وكريهة وعندما تقترب من شخص عنده زيادة في هذه الهرمونات فأنك تشم منه هذة الرائحة والتي غالبا ما تجعل الناس يتحاشون الاقتراب من هذا الشخص بسبب هذة الرائحة الكريهة من فمه.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    2- توسع فتحات وازدياد في إفرازات الغدد العرقية والدهنية وخاصةً في الكفين واسفل القدمينوتحت الإبطين مما يعرضها للالتهابات الجرثومية وظهور الناسور أو ما يسمى ب SINUS PILONIDAL في الاخدودعادة()،كذلك فان توسع الفتحات للغدد الدهنية في الوجه يسبب التهابات في هذه الغدد والذي يسمى بحب الشباب ACNEوالذي غالباً ما يصيب الذكور اكثر من الاناث في سن المراهقة.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    3- عند استمرار دورانها لفترة طويلة في الدم وخاصة عند تهيجها لحد أكثر من المتوسط فإنها تكون أحد أهم العوامل التي تسبب داء الشقيقة أو الصداع النصفيMIGRAIN والذي لحد الآن لم يعرف الأطباء سبباً له.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    4- آلام في المفاصل عامة وخاصة المفاصل الكبيرة مثل الركبة ويمكن أن يكون بسبب جفاف السائل الموجود في هذة المفاصل،و من مهام هذة السوائل أن تقلل الاحتكاك في هذه المفاصل. وعند جفاف هذا السائل يزداد الإحتكاك ومن ثم الألم فيها والتي تنتهي بما يعرف ب الاحتكاك في المفصل ARTHRIRIS، وهذا ما نلاحظه في المجتمعات الغربية من وجود أعداد كبيرة من الناس يعانون من هذة المشكلة وفي سن مبكرة وذلك بسبب تعرضهم لإثارة يومية ينتج عنها ازدياد في كمية الهرمونات التي تدور في الدم كل يوم وهذا يؤدي الى الآثار الجانبية التي ذكرنا وفي عمر قد لا يتجاوز الأربعين عاماً، وكذلك آلام الظهر آلام الرقبة او ما يسمى بالانزلاق الغظروفي او الدسك فأنه ينشأ من نفس السبب من جفاف في المفاصل ومن ثم تشقق الرباط الليفي المحيط بالدسك ومن ثم ينشأ عنه تسرب مكونات الغظروف الى الخارج ومن ثم ظغطها على الاعصاب المجاورة وما تسببه من الم.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    وفي علمنا العربي والمسلم نعاني من هذه المشكلة وغالبا ما تكون ليس بسبب ما عند الغربيين بل وبسبب واحد مهم وهو ان اكثر بل غالبة المسلمين لا يغتسلون بعد الجماع ويبقى على جنابة لفترة طويلة مما يتسبب عنه نفس المشكلة وهي جفاف هذى الاربطة من ثم خروج مكونات الدسك الى الخارج وعملها في الظغط على الاعصاب الذي يكثر انتشارة في اوساط المتزوجين، وهذة نؤكد سنة اخرى من سنن الرسول (صلى الله عليه وسلم) الذي لم ينم على جنابة أبدا بل كان يغتسل أو بحد أدنى يتوضأ قبل النوم. في السنوات الأخيرة تحققنا من ظاهرة أخرى وهي أن المرضى الذين يعانون من ما يسمى ب مرض النقرص أو داء الملوك GOUTهم دائماً يكونون من الذين ناموا على جنابة تلك الليلة بعد الجماع .،حيث تبدأ أعراض المرض في ساعات الصباح الأولى، ومن المعلوم أن حامض اليورك ليس لزيادة تركيزه في الدم اي آثار ضارة وانما يتحول الى مسبب مرضي بعد عدة ساعات من البقاء على جنابة حيث ان البقاء على جنابة يغير في التكوين الكيماوي للدم مما يسبب ترسب الاملاح في المفاصل والذي ينتج عنه الالتهاب الحاد الذي يصاحب النقرص ,والرسول صلى الله عليه وسلم القدوة لامته لم ينم على جنابة ابدا.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    5- التأثيرات على القلب والأوعية الدموية:

    أ- التأثير على القلب: هناك هبوط او انخفاض في عدد ضربات القلب في الدقيقة الواحدةBRADYCARDIA مما يسبب بطئ في دوران الدم في الجسم.وهذا يمكن أن يكون تأثيراً مباشراً على الSA NODES في القلب ينتج عنه هبوط في عدد ضربات القلب. والذي يتزامن مع تواجد التأثير التالي وهو توسع الأوردةVENOUS DILATATION يسبب اثنان من العوامل المهة لتكوين الجلطة الوريديةDEEP VEIN THROMBOSIS.
    ـــــــــــــــــــــ
    ب- الأوردة: توسع أوردة الجسم بصورة عامة السطحية منها والعميقة (والتي عادة ما تكون مكاناً لتكون الجلطة الدموية) والتي مع وجود العامل الأول (بطأ ضربات القلب ) يتهيأ عاملان لتكوين الجلطة الوريدية وهي المعروف كثرة الإصابات بها في المجتمعات الغربية لوجود الاختلاط والتبرج وهي من العوامل الأساسية في ازدياد المستوي اليومي للهرمونات الجنسية الدائرة في الدم والتي باستمرارها تسبب الأضرار التي ذكرنا
    ،كذلك هناك احتمال كبير أن يكون لهذة الهرمونات تأثير فعال على عملية تخثر الدم والتي مع وجود العاملين الأوليين توسع الأوردة وبطأ ضربات القلب فان العوامل الثلاثة التي تتسبب في تكون الخثرة الدموية تكون قد اكتملت.وقد ثبت بالملاحظة ان عدد الاصابات بمرض التجلط الوريدي هو أقل بكثير في بلاد المسلين اذا ما قورن بالبلاد الغربية لسبب بسيط هو عدم وجود التبرج والاختلاط بنفس الدرجة في بلاد المسلين.كذلك فان ما يدعى ب Economy Class Syndrome حيث ان المسافرين في الطائرة ولفترة طويلة يتعرضون لتخثر في الاوردة ومن ثم قد تصيبهم الجلطه وقد يموتون بسسبها، وهذا ما يحدث في مطار هيثرو البريطاني سنويا حيث يتوفى اكثر من 200 من المسافرين ويفقدوا حياتهم بسبب هذة الجلطة، السبب هنا ايضا التعرض للتهيج الجنسي الشديد ومن ثم الركوب في الطائرة لفترة طويلة حيث ان تاثير الهورمونات الجنسية على الاوردة، وكذلك تاثيرها على كيماوية الدم هو السبب في تكون هذة الجلطة.
    وحاشى لخلق اللة ان يكون فية اي نقص فقد خلق الله الانسان في احسن تكوين حيث قالوا ان سبب هذة الجلطة هو الجلوس لفترة طويلة في المقاعد نعن هذا احد الاسباب الفرعية وكلم السبب الرئيسي هو زيادة هذة الهومونات في الجسم اولا. هناك حالة أخرى يمكن أن يكون ازدياد الهرمونات الجنسية سبباً في تكونها وهي الجلطة الدهنيةFAT EMBOLISM التي تحدث عادة بعد كسر في عظم الفخذ البسيط أو غير المضاعف او أي عظم طويل آخر مثلاً وفي شخص شاب وصحيح الجسم وعادة ما يقع بعد 48-72 ساعة بعد حادث الكسر.
    ـــــــــــــــــــــ
    وبعد تثبيت الكسر مؤقتأ وزوال الألم وشعور المريض بالراحة مع وجود من يعتني به وتمريضه من قبل ممرضات جميلات فإن ذلك يؤدي الى إرتفاع أو زيادة في كمية الهورمونات الجنسية في الدم مما يؤدي الى إصابته بهذا المرض ويمكن تجربة ذلك لمن يعمل في حقل الكسور والاصابات وهذا تكرر معنا في قسم العظام وهو بحكم الاكيد ان شاء الله.
    ـــــــــــــــــــــ
    ج- الشرايين: 1-الشرايين الكبيرة: تأثير هذة الهرمونات عليها هي أنها تسبب تمددها DILATATION، وشرايين القلب التي أيضاً تتوسع بهذه الهرمونات ومع التبدل في كيمياء الدم (الذي يحتاج الى دراسة مستفيضة) يمكن أن يكون ذلك أحد الأسباب الرئيسية لتصلب الشرايين ATHEROSCLEROSIS الذي هو مرض العصر والقاتل رقم واحد في العالم،وعلى المدى البعيد يمكن أن يكون هذا التوسع والذي قد يستمر لسنيين سبباً في توسع الشريان الأبهر AORTIC DILATATION والذي يصيب المسنين
    ـــــــــــــــــــــ
    2 - الشرايين المتوسطة والصغيرة تتقلص بتعرضها لهذة الهورمونات وإذا ما تذكرنا أن ذلك قد يدوم مدة أشهر أو سنين وباستمرار فيمكن أن أن يكون أحد الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم الذي لم يعرف له سبب حتى الآن.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    6- التأثيرات على القناة الهضمية: كثيرة ومتعددة قد تمتد من الفم إلى فتحة الشرج،وباختصار يمكن أن نذكرها كما يلي: الفم: ثقل في اللسان وصعوبة في حركته داخل الفم. وكما اسلفنا رائحة كريهة في الفم. الأمعاء: وخاصةً الأمعاء الغليظة وبسبب تقلص العضلات البيضاء في جدرانها فإن حركتها تكون بطيئة مما يتسبب عنه الإمساك الشديد، وكذلك ازدياد الضغط في أقسام متقطعة بسبب تقلص العضلات البيضاء في جدران القولون ولفترة طويلة قد يكون سبباً فيما يسمى بمرض ال DIVERTICULAR DIEASE.

    ويمكن ان التبدل في كيميائية وإفرازات الكبد بسبب هذة الهورمونات قد تكون السبب في تكون حصى المرارة الذي يصيب الكثير من الناس.وهي كما قلنا في تأثيرات على الدم فان التأثيرات تطال كل الافرازات الجسمية ومنها التي تفرز من الكبد حيث تسبب تغير في تركيبها مما يسبب ظهور الحصى فيها. التأثيرات على فتحة الشرج: هناك عدة أمور في هذه المنطقة من الجسم وهي مهمة لكثرة الإصابات بها بين الناس: أ‌- كما ذكرنا تقلص العضلات البيضاء في ما يسمى بANAL SPHINCTER العضلة العاصرة حول فتحة الشرج وهي عضلة شديدة التأثر بهذه الهرمونات وتقلصها قوي ويزداد مع طول مدة التعرض فان من نتائج ذلك يكون قلة في كمية الدم الداخل لتغذية هذة العضلة مما يسبب في موت الجزء الأكثر تعرضاً والأكثر شدة في التقلص وهو الجزء الخلفي منها ال POSTERIORLY والذي يظهر على شكل فطر في الشرج ANAL FISSURE .

    ب- توسع الأوردة في الجسم بصورة عامة يشمل منطقة الشرج تتكون ما بسمى ب البواسير الشرجية HAEMORROIDS وما يعرف لها من مضاعفات. كما أسلفنا أن الغدد العرقية والدهنية تتوسع فتحاتها في الجسم عامة وكذلك في هذه المنطقة مما يؤدي إلى التهاب هذه الغدد والذي ينتج عنها ما يسمى ب الخراج حول الشرج PERI-ANAL ABSCESS ومن ثم الناسور الشرجي FISTULA IN ANO.

    7- إن التأثير شامل وقد يصيب كما أسلفنا كل خلية في الجسم ومن الأمور التي بدأت تشير إلى تأثرها بهذه الهرمونات هي الاغشية التي تحيط بالاوتار مما يؤدي الى ورم فيها ومن ثم ازدياد في حجمها ينتج عنه تضيق في المكان الذي يسبب ضغطا ًعلى العصب في مناطق مثل الرسغ والمرفق فيما يسمى ب CARPEL TUNNEL SYNDROME، مما يسبب ضموراً في ذلك العصب ومن ثم تلفه التام وقد يحتاج الى أن يحرر بعملية جراحية.
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    ثالثا: وسائل تساعد على غض البصر

    1 - استحضار اطلاع الله عليك ، ومراقبة الله لك ، فإنه يراك وهو محيط بك ، فقد تكون نظرة خائنةً ، جارك لا يعلمها ؛ لكنَّ الله يعلمها . قال تعالى : { يعلم خائنة الأعين وما تخفى الصدور } غافر / 19 .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    2- الاستعانة بالله والانطراح بين يديه ودعائه ، قال تعالى : { وقال ربكم ادعوني أستجب لكم } غافر / 60 .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    3- أن تعلم أن كل نعمة عندك هي من الله تعالى ، وهي تحتاج منك إلى شكر ، فنعمة البصر من شكرها حفظها عما حرم الله ، وهل جزاء الإحسان إلا الإحسان ؟ قال تعالى : { وما بكم من نعمة فمن الله } النحل / 53 .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    4- مجاهدة النفس وتعويدها على غض البصر والصبر على ذلك ، والبعد عن اليأس ، قال تعالى : { والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا } العنكبوت / 69 .

    وقال صلى الله عليه وسلم " … ومن يستعفف يعفه الله ومن يستغن يغنه الله ومن يتصبر يصبره الله … " رواه البخاري ( 1400 ) .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    5 – اجتناب الأماكن التي يخشى الإنسان فيها من فتنة النظر إذا كان له عنها مندوحة ، ومن ذلك الذهاب إلى الأسواق والجلوس في الطرقات… قال – صلى الله عليه وسلم – " إياكم والجلوس في الطرقات ، قالوا : مالنا بدٌّ ، إنما هي مجالسنا نتحدث فيها ، قال : فإذا أبيتم إلا المجالس ، فأعطوا الطريق حقها ، قالوا : وما حق الطريق ، قال : غض البصر ، وكف الأذى … " رواه البخاري ( 2333 ) ومسلم ( 2121 ) .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    6 – أن تعلم أنه لا خيار لك في هذا الأمر مهما كانت الظروف والأحوال ، ومهما دعاك داعي السوء ، ومهما تحركت في قلبك العواطف والعواصف ، فإن النظر يجب غضه عن الحرام في جميع الأمكنة والأزمنة ، وليس لك أن تحتج مثلاً بفساد الواقع ولا تبرر خطأك بوجود ما يدعو إلى الفتنة ، قال تعالى : { وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمراً أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالاً مبيناً } الأحزاب / 36 .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    7- الإكثار من نوافل العبادات ، فإن الإكثار منها مع المحافظة على القيام بالفرائض ، سببٌ في حفظ جوارح العبد ، قال الله تعالى في الحديث القدسي " … وما يزال عبدي يتقرب إليَّ بالنوافل حتى أحبه ، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به ، وبصره الذي يبصر به ، ويده التي يبطش بها ، ورجله التي يمشي بها ، وإن سألني لأعطينه ، ولئن استعاذني لأعيذنه … " البخاري ( 6137 ) .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    8– تذكر شهادة الأرض التي تمارس عليها المعصية ، قال تعالى : { يومئذ تحدث أخبارها } الزلزلة / 4 .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    9- تذكر الملائكة الذين يحصون عليك أعمالك ، قال تعالى : { وإن عليكم لحـافظين . كراماً كاتبين . يعلمون ما تفعلون } الانفطار / 10 –12 .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    10- استحضار بعض النصوص الناهية عن إطلاق البصر ، مثل قوله تعالى { قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم } النور / 30 .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    11– البعد عن فضول النظر ، فلا تنظر إلا إلى ما تحتاج إليه ولا تطلق بصرك يميناً وشمالاً فتقع فيما لا تستطيع سرعة التخلص منه من تأثير النظر إلى ما فيه فتنة .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    12– الزواج ، وهو من أنفع العلاج ، قال – صلى الله عليه وسلم – " من استطاع الباءة فليتزوج ، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ، ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء " أخرجه البخاري ( 1806 ) ومسلم ( 1400 ) .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    13– الصوم ، للحديث السابق .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    14– أداء المأمورات كما أمر الله ، ومنها : الصلاة قال تعالى : { إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر .. } العنكبوت / 45 .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    15– تذكر الحور العين ، ليكون حادياً لك على الصبر عن ما حرم الله طلباً لوصال الحور ، قال تعالى { وكواعب أترابا } النبأ / 33 .

    وقال – صلى الله عليه وسلم - " … ولو أن امرأة من أهل الجنة اطلعت على أهل الأرض لأضاءت ما بينهما ولملأته ريحاً ، ولنصيفها على رأسها خيرٌ من الدنيا وما فيها " رواه البخاري ( 2643 ) .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    16– استحضار ما في المنظور إليه من النقص وما يحمله من الأذى والقاذورات في أحشائه …؟!
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    17– العلو بالهمة إلى معالي الأمور .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    18– محاسبة النفس بين الحين والآخر ، ومجاهدتها على غض البصر ، واعلم أن لكل جوادٍ كبوة .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    19– تذكر الألم والحسرة التي تعقب هذه النظرة ، وتقدمت آثار إطلاق البصر .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    20– معرفة ما لغض البصر من فوائد ، وقد تقدمت .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    21– إثارة هذا الموضوع في المجالس والتجمعات ، وتبيين أخطاره .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    22- إصلاح الأقارب ، ونصحهم بعدم لبس ما يثير النظر ويظهر المحاسن مثل : طريقة اللبس و الألوان الزاهية و طريقة المشي والتميع في الكلام ونحوه .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    23– دفع الخواطر والوساوس قبل أن تصير عزماً ، ثم تنتقل إلى مرحلة الفعل ، فمن غض بصره عند أول نظرةٍ سَلِمَ من آفات لا تحصى ، فإذا كرر النظر فلا يأمن أن يُزرعَ في قلبه زرعٌ يصعبُ قلعه .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    25 – الخوف من سوء الخاتمة ، ومن التأسف عند الموت .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    26 – صحبة الأخيار ، فإن الطبع يسرق من خصال المخالطين ، والمرء على دين خليله ، والصاحب ساحب .
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    27 – العلم بأن زنا العين النظر ، وكفى بذلك قبحاً .


    (وفي النهاية نسأل الله ان يهدينا جميعا)

    ان كان بي من توفيق فمن عند الله وان كان بي من خطأ فمن نفسي ومن الشيطان










    التعديل الأخير تم بواسطة onepiece ; 11-05-2010 الساعة 03:36 PM

  2. #2
    :: محارب::
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    59

    افتراضي

    مجهود تشكر عليه

    الله يعطيك العافية وجعله الله في ميزان حسناتك

    حفظنا وحفظك الله
    :::التوقيع:::

    تواضع عند النصر .. و إبتسم عند الهزيمه

  3. #3
    :: محارب نشيط::
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    مصر ام الدنيا
    المشاركات
    220

    افتراضي

    مشكور اخى مشاء الله موضوع مفيد كتير
    :::التوقيع:::

    Name :PrinceOfCastel
    Class:HellKnight
    Sub:Storm Screamer
    (**Hero**)

    Name:WhoIsNext
    Class:Elementmaster
    Lvl80
    SubClass:Titan
    (*Hero*)
    أقم صلاتكـ تنعم بحياتكـ

  4. #4
    :: محارب جديد ::
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    16

    افتراضي

    مشكوووريين على الردود الجميلة

 

 

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •